عمل كأنْ المخففة من الثقيلة


الكاتب: غفران اليوسف - - عدد المشاهدات: 341

عمل كأنْ المخففة من الثقيلة

كأنْ المخففة من الثقيلة

تعمل كأن المخففة من الثقيلة، وهي تشبه (أنْ) في عملها، نحو: (كأنْ زيدٌ قائمٌ)، فاسم (كأنْ) هو ضمير الشأن محذوف وجوبًا تقديره (كأنه زيدٌ قائمٌ)، وخبرها الجملة الاسمية (زيدٌ قائمٌ)، وقد يكون خبرها جملة فعلية مصدرة بـ(لم)، كقوله تعالى" كَأَنْ لَمْ تَغْنَ بِالأمْسِ"، أي أنه لم تعن بالأمس.

وقد يكون الخبر جملة فعلية مصدرة بـ(قد)، كقول الشاعر:

أفد الترحل غير أن ركابنا لما تزل برحالنا وكأنْ قد

فقوله (كأن قد)، حيث خففت (كأنْ) وحذف اسمها وخبرها، وقد جاءت الجملة الفعلية مصدرة بـ(قد).

وقد جاء اسمها ظاهرًا منصوبًا، في قوله وثابتًا أيضًا روي، كقول الشاعر:

وصدر مشرق النحر كأنْ ثدييه حُقان

فقوله (كأن ثدييه حقان)، جاء اسم كأن المخففة من الثقيلة (ثدييه) ظاهرًا، منصوب بالياء لأنه مثنى.







رائج



مختارات